سلفي في المواصلات

كرررررر… فششششش …. تكتكتكتكتكتكتتك ….. دادادادادادادادادادا كرررر تاتاتاتااتاتتتتتتت تتت

!!!!أصوات ماكينة العربة المتجهة من المنشية الى العربي… و المنشية –بإعتبارها من أرقى أحياء العاصمة- لديها اسطول لا بأس به من المواصلات الحديثة جداً ذات المواصفات العالمية

فالهيكل ذو “ديزاين” جذاب و الإضافات الأخري “الفاسيليتيز” أكثر حتى من ما قد يحتاجه الركاب.. فلو لاحظنا للهيكل فغالبا ما يكون مائلاً على إحدى الجهتين “إما اليمين أو اليسار” و هذا الأمر –كما فسره أحد علماء الفيزياء- له علاقة بقوى تعرف “بالسنترفيوجل فورس” و تساعد على التحكم في المركبة عند المنحنيات الصعبة!!! ز

!!!أما المقعد الموجود قرب السواق –و الذي يتبارى الجميع لعدم الركوب فيه- فقد أصبح مشهورا بكرسي التدليك و المساج و أحيانا يعرف بكرسي الساونا نسبة للأبخرة الدافئة الخارجة منه

!!!و للذين يحبون الهواء الطلق – وانا واحد منهم- فهناك فرصة لعدد 16 شخص للوقوف عند الباب بما يسمى بوضعية الشماعة حيث تضع قدما داخل المركبة وأخري تطلقها في الفضاء الشاسع خارجها

Selfy $ama3a

و هناك مقعد إستراتيجي يسمى “مقعد النص” و يلعب هذا المقعد دورا مهما كحلقة وصل ما بين متحصل النقود “الكمساري” و رواد المركبة ، عساك تجربه يوما فتخرج بي “ديسكاونت” لكل عملية “موني ترانسفير” ههههه

!!!أما مقعد السواق، ففيه أحزمة أمانة ذات تقنية عالية تسمى “مضاضات رجال المرور” فهي تمتاز بسهولة الفك و التركيب لكن يشوبها كدر بسيط من عدم الإحساس بالأمان لضعفها عن أداء غرضها الأصلي

أما أنظمة التحكم الخاصة بالركاب لإيقاف العربة فقد تخطت مرحلة بعيدة .. فيقوم الراكب باستخدام تقنية “الموجات الصوتية” … فيصدر صوت معين متعارف علية ” كس كس كس كس” و سبحان الله تقف العربة تلقائيا على بعد 3 كيلو من المكان المطلوب هههههه

_____________
موقف محرج

إن من أصعب القرارات التى أتخذها احيانا تلك الخاصة بالتبرع بمقعدي لأحد الركاب .. ليس لبخل مني أو عدم إحترام لكبار السن ..لا .. فهؤلاء اقف لهم بدون تردد … لكن عندما تكون “المشمعة” أنثي في ريعان الشباب أتمنى ان تبتلعني الأرض قبل ان أتخذ قرارا هههههههه فأخاف ان أقوم، فيقال: إنه يكسر تلجً ،و أخاف ان اجلس فأجني عليها بالوقوف لإنتظار الباص القادم …. و حلللك لمن يجي باص تاني!!!!ز

كسرة

و ما زال علماء البرمجة يعملون في تطبيق للهواتف الزكية لعمل سيميوليشن و بريديكشن حسب معادلات رياضية معقدة لمعرفة مسافة وقوف العربة بعد الكسكسة و متوقع إطلاق الآب في منتصف السنة القادمة بإذن الله هههههه

🙂 و يبدوا انني لست الوحيد الذي التقط صورة السيلفي في الشماعة … التحية للبقية الشباب الفي الصورة و أولهم أحمد

و صحبتكم السلامة
أحمد عزالدين

Advertisements

2 responses to “سلفي في المواصلات

  1. هههه
    فهناك فرصة لعدد 16 شخص للوقوف عند الباب بما يسمى بوضعية الشماعة حيث تضع قدما داخل المركبة وأخري تطلقها في الفضاء الشاسع خارجها
    ياخ دا الزيت

    Liked by 1 person

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s